المقالات

أرمينيا تبدي استعدادها للمشاركة في إعادة بناء سوريا

أرمينيا تبدي استعدادها للمشاركة في إعادة بناء سوريا

أرمينيا تبدي استعدادها للمشاركة في إعادة بناء سوريا
ASBAREZ - 2017-11-01

دعا وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية لدى الحكومة السورية (محمد سامر الخليل) إلى تطوير العلاقات التجارية والاستثمارية بين سوريا وأرمينيا، واتخاذ خطوات ملموسة لتحقيق ذلك. جاء ذلك خلال اجتماع مع وفد اقتصادي أرمني برئاسة وزير التنمية الاقتصادية والاستثمارات في أرمينيا (سورين كارايان) يوم السبت الماضي، حيث بحث الجانبان سبل زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين واقامة لجنة للنظر في المنتجات وقوائم التبادل التجاري والاتفاقيات المبرمة بين الجانبين.

ودعا الخليل الشركات الأرمنية إلى المشاركة في مرحلة إعادة الإعمار في سوريا، حيث أن خبرة الشركات الأرمنية في مجال الإنشاءات المعدنية وتجهيز البازلت وبرامج الحاسوب ستكون مفيدة جداً. ومن جانبه أعرب كارايان عن استعداد بلاده للمشاركة في إعادة إعمار سوريا وتقديم المساعدة في مجالات الكهرباء والبنية التحتية، وخاصة أن أرمينيا لديها العمال والفنيون المؤهلون ذوو الخبرة العالية في هذه المجالات.

كما اقترح كارايان عدداً من التسهيلات لتسويق المنتجات الأرمنية في السوق السورية، وتخصيص مستودعات لها داخل الأراضي السورية، مقابل مزايا مماثلة للمنتجات السورية في أرمينيا. وقال الخليل في تصريحات للصحفيين إن الجانب الأرمني سيزود الوزارة بقائمة من الشركات الأرمنية المقترحة للعمل في سوريا وخاصة في مجال تجهيز البازلت، بسبب وجود احتياطيات كبيرة من البازلت في المنطقة الجنوبية من سوريا.

وفى نفس السياق، التقى وزير السياحة (بشر يازجي) مع الوفد الأرمني وناقش مع أعضائه سبل تطوير التبادل السياحي بين البلدين، مع التأكيد على ضرورة زيادة التعاون في مجال السياحة والاستفادة من خبرة أرمينيا في هذا الصدد، وقال الوزير إن سوريا ترحب بالمستثمرين الأرمنيين الذين يرغبون في إقامة مشاريع سياحية في سوريا، مؤكداً أن جميع التسهيلات اللازمة ستقدم لهم.

بدوره أكد كارايان رغبة أرمينيا في تطوير العلاقات ضمن مجال السياحة، مضيفاً أن الأمن والسلامة التي شهدها أعضاء الوفد في سوريا سوف تشجع المستثمرين الأرمنيين على الاستثمار في سوريا في مجال السياحة. من جانبه أعرب رئيس اللجنة الحكومية للسياحة الارمنية (زارمين زيتونسيان) عن استعداده لتعزيز التبادل السياحي بين البلدين وتبادل الخبرات والزيارات بالإضافة الى تطوير البرنامج التنفيذي الذي وقعته الدولتان في هذا المجال.

ترجمة : المنتدى الاقتصادي السوري